اطلاق الدليل الارشادي لبرنامج شهادة منطقة خالية من التدخين: أسلوب مبتكر لحث المؤسسات على الالتزام الطوعي بحظر التدخين

By Rasha Bader/ رشا بدر

بالتزامن مع احتفال العالم باليوم العالمي لمكافحة التبغ، تم اطلاق الدليل الارشادي لبرنامج شهادة منطقة خالية من التدخين والذي جاء كثمرة تعاون مؤسسة ومركز الحسين للسرطان مع Global Smokefree Worksite Challenge.

ويستهدف الدليل الجهات المهتمة بإطلاق وادامة برنامج يحث المؤسسات ويكافئها على الالتزام الطوعي بحظر التدخين، فيوفر أطر علمية لفهم واقع حال البلد المعني، ولاختيار وتطوير معايير البرنامج، ولتطوير معايير للتحقق من التزام المؤسسات بحظر التدخين. كما يفصل الدليل خطوات البرنامج والتحضيرات والادوات اللازمة لتحقيق هذه الخطوات. ويناقش الدليل كذلك أنشطة التعريف بالبرنامج والترويج له، وكيفية الاستفادة من البرنامج لخلق الوعي بين العامة بأهمية الحماية من التعرض لدخان التبغ. ويقدم الدليل تجربة الاردن الناجحة كمثال يوفر للمستخدم تجربة حية.

ويأتي الدليل استجابة لتجربة الاردن الناجحة من خلال برنامج مؤسسة ومركز الحسين للسرطان، ورغبة في توثيق هذه التجربة لتعين الدول الأخرى على تحقيق نتائج مماثلة. فقد كان بطء الأردن في تحقيق متطلبات حماية الافراد من التعرض لدخان التبغ الحافز لمؤسسة ومركز الحسين للسرطان على مدى الأعوام السابقة لإيجاد طرق بديلة لحث المؤسسات على تطبيق حظر التدخين. وقد توجت هذه الجهود في عام 2013 بإطلاق برنامج شهادة منطقة خالية من التدخين لتكريم المؤسسات العاملة طوعيا على حظر التدخين في مرافقها وحشد جهودها في نشر ثقافة تدعم قانون حظر التدخين. وقد لاقى البرنامج على مدى السنوات الثلاث الماضية اقبالا ورواجا، فقد بدأ في أول دورة ب40 طلبا ليجذب خلال دوراته الثلاث 418 طلبا ويمنح الشهادة ل244 مؤسسة.

ومن المعروف أنه لا يوجد حد آمن للتعرض لدخان التبغ، وعليه فان المادة 8 من الاتفاقية الاطارية لمكافحة التبغ ترسم معايير يحقق اتّباعها حماية الافراد من هذه الآفة الصحية. غير أن حوالي 80% من سكان العالم لا يزالون يتعرضون يوميا لدخان التبغ ومعظم هؤلاء من الدول النامية. ومن هنا فان لمنظمات المجتمع المدني دور محوري في حشد التأييد والدعم لقوانين حظر التدخين ودعم الالتزام بها، وعليه فان هذا الدليل يوفر للمنظمات المهتمة هيكلية لبرنامج أثبت كفاءته على أمل أن يكون حافزا لها لتعزيز جهودها في هذا المجال.