شهادة منطقة خالية من التدخين تلقى اهتماما واسعا في الاردن

للسنة الثانية على التوالي وكجزء من الجهود المبذولة في مكافحة التدخين، تستمر مؤسسة ومركز الحسين للسرطان بمبادرة شهادة منطقة خالية من التدخين والتي كرمت الحاصلين على الشهادة في حفل تكريم أقيم برعاية سمو الاميرة غيداء طلال، رئيسة مجلس أمناء مؤسسة الحسين للسرطان . وقد أطلقت هذه المبادرة بدعم من Global Smoke-free Worksite Challenge.

Global Smoke-Free-Zone Certification Program

تلقى قوانين حظر التدخين في الاماكن المغلقة اهتماما متزايدا بين أوساط المجتمع المحلي.     فمن خلال المقارنة بين العام 2014 حيث تقدمت 40 مؤسسة للحصول على الشهادة وقد تأهل منها 30 فقط بينما في هذا العام 2015 عدد المتقدمين زادوا الى 144 مؤسسة وتأهل منها 88 ومن ضمنهم 43 مدرسة. هذا يبين مدى استمرارية التعاون وتكثيف الجهود من قبل وزارة التربية والتعليم ومديرياتها في المملكة. بالإضافة الى ايمان أصحاب المؤسسات بأهمية حماية موظفيها من التعرض للتدخين السلبي.

HRH Ghida Talal presents certificateوقد تبين أن عددا كبيرا من المتقدمين قاموا بتطبيق أساليب مبتكرة لخلق الوعي لمكافحة التدخين داخل مؤسساتهم من خلال استخدام الملصقات و الكتيبات وتقديم محاضرات توعوية بالإضافة الى تقديم الدعم للإقلاع عن التدخين. بعض المؤسسات اتجهت إلى أضافة بند خاص الى معايير التوظيف وهو أن يكون الموظف غير مدخن. كذلك اتجهت العديد
من المدارس الى استخدام أساليب مختلفة في نشر الوعي من خلال ترتيب اجتماعات مع الاهالي والمجتمع المحلي.

وتسعى هذه المبادرة إلى توعية المؤسسات و الجمهور حول سياسات حظر التدخين وفوائدها والتعرف على أفضل الممارسات في هذا المجال. وهنا تأتي أهمية تمكين دور الحاصلين على الشهادة بشكل أساسي في جذب وتشجيع الآخرين إلى التقدم وتعزيز فرض حظر التدخين و تبني ثقافة أماكن خالية من التدخين بحيث تأخذ جانبا من المسؤولية الاجتماعية من أجل حماية الصحة العامة و الحد من استخدام التبغ من قبل الشباب.

في الوقت الراهن مؤسسة ومركز الحسين للسرطان يعلنان عن فتح باب التقدم للجولة الثالثة من البرنامج لعام 2016 والحصول على شهادة “منطقة خالية من التدخين”. وسيتم الاعلان عن النتائج في اليوم العالمي لمكافحة التبغ.